جميلة أحمد: صفحات من سيرة حب في دار المعلمين العالية
محمود شقير: حين ينتهي حلمنا
بانيبال تحتفي بالشاعر سعدي يوسف

ENGLISH KIKAH


ابراهيم أحمد
قصتان
17/12/2014
منذ زمن طويل وأنا أسير في الصحارى وشعاب الجبال إليك، سرت طويلا، أطول من خيط سنارتي ملايين المرات، حتى خلتني قد ابتلعت شص سنارتي، وإن السنارة صارت في يدك، أعذرني يا صديقي؛ إنه مجرد ظن


سلام صادق
ومضات في ليالٍ تتلفتُ خائفة
14/12/2014
ذات يوم سيجمعون حطامي ويقرأون ماكتبتهُ في الرماد نعم الارضُ مازالت تدور غير ان الهواء يسحب نفَساً أخير، تحلق الطيور عالياً عالياً لتشبهَ صلباناً سوداء فوق ارضٍ كمقبرة سيصادرون حتى هواء الرايات عادَ الخريفُ يصفرُ بأعلى صوتهِ ريحهُ تهدر وتهدأ فجأةً


كاميران حرسان
ثلاث قصائد
09/12/2014
كحجارةٍ ثقيلةٍ، كأنجمٍ سوداءَ. كأحزانٍ كفيفةٍ غطتها أنوارٌ مرجانيةٌ صفراء. لا الماء يبعِدها عن أوتاره لا الرمّلُ يُقصيها عن كنوزِ النورِ أبداً على سفرٍ من قاعٍ إلى قاع


زهير فخري
أَزْرَقُ سَابِغٌ بِطَبْعِهِ
09/12/2014
الأَزرقُ نَجْمةٌ فِي ليْلٍ وَاحةٌ فِي صَحْراء بَابٌ مَفتُوحٌ عَلَى اشتِهَائِي الأزرَقُ أزْرقُ مِثل حَاءِ الحُلمِ الأزرقُ يُحيِي قتْلَايَ ويُؤجِّلُ مَوْتِي الأَزرَقُ مَتاعُ الفُقراءِ وعُدَّتُهم إلَى الْحَيَاةِ


عبدالله المتقي
قصائد
05/12/2014
سوف أمضي/ وريثما أعود/ خذي حضوري مفعما بالغياب/ واخترعي الحب. بياض أنا/ يلطخه شاعر يقضمه الأرق/ ويتسع لألم مدينة


سعد سرحان
الأنا والآي
01/12/2014
فإذا كان ضمير المتكلم، مفردًا وجمعًا، هو الناطق الرسمي باسم اللغة، فإن هذه، هي بكل تأكيد، كاتمة أسراره. تلك التي من شأن تحليل الحمض النفسي أن يذيعها بلا هوادة ولا تحفظ


علي رشيد
ربي!
26/11/2014
ربي نحن أبناء الخراب والمدن المستباحة ماالذي جنيناه من أعمارنا ؟ لقد زرعتنا، كما لو أننا بذور جفت بين يديك فرميتنا كيف ماشاء، لننبت علفا لماشيتك وأن جفت لك أرض بالشام أو سبخت لك تربة في بغداد كان دمنا ريّك


Send email

مجلة "بيت" الشعر العراقي
حوار طويل مع الشاعر سعدي يوسف
18/12/2014


عن بيت الشعر العراقيّ ببغداد، صدر العدد الرابع من مجلّة "بيت" الثقافيّة الفصليّة، ويقول رئيس التحرير الشاعر حسام السراي في افتتاحية المجلة "الشاعرُ الحديثُ في عراقِ اليوم، ومثلُ أيِّ إنسانٍ خائبٍ مُخيَّب، بهيئةِ فردٍ ميّت قبلَ أنْ يموت، منذُ أنْ رأى روحَه ذبيحةَ آمالِها. هو لا يتوانى عن فتحِ الأبوابِ التي تغلقُ بوجهه، ولا يتوقفُ عن منازلةِ أوبئةِ التقديسِ والإطلاقِ وقناعاتِ الجماعاتِ المُدمّرةِ
حنان بكير
رجل بلا ظل
17/12/2014


هل يكون عنصريا مريضا وجاءته فريسة سهلة، وعليّ انتظار طعنة سكين او خنجر؟ أم هو " أحد" لم يعجبه نقدي لطرف سياسي او دينيّ معين، وجاءته الآن الفرصة الذهبية! توقفت عن التخمين. فقط انتظر حدثا مؤلما. الطريق الملتوي والمظلم، يطول ويتمطط دون ان ينتهي
شوقي مسلماني
حول هذه النار
14/12/2014


خمس سنوات وهو يتمعّن بالأجنحة بالزواحفِ والطيور بالأسنانِ، بالزهورِ وبالأشجار ويخطّ في دفتر مِنْ سجلِّ الحياة الأكبر تفاصيلَ التولُّد الذاتي، النشوءَ والتطوّر / خمس سنوات وفي الأسابيع الأخيرة مِنَ الرحلة على متن السفينة "بيغل" التي تمخر عباب الفضاء انهمرَ ضوءُ نظرةٍ جديدة، كريمة تنقُض


والأنبياءُ من الهديرِ إلى الغديرِ تواثبوا، حتى يجيئوا أورسالمَ. والذي عبَرَ المدينةَ كان منّا، أو لهذي الأرضِ ماءً في الوسادةِ. نامَ في أولادهِ، وتوالدوا، وتعابثوا، واستأجروا ذئباً بريئاً، مرّةً،أو أنشأوا مُدناً
جبار ياسين
مقاطع من كتاب الصداقات
10/12/2014


له عينان من سندلس، تنظران بعيدا. يعرف القرآن والانجيل ونهج البلاغة. يعرف المتنبي عن ظهر قلب ويحفظ نصف اشعار بيرس. من رابية نزل يهش الكلمات كما ينزل راع من العهد القديم . يسكن باريس في اعالي برج من زجاج ومعدن. لكنه مازال طفلا يحلم بالغبار ومدرسة من الطين والحجر
جمعة اللامي
كوميديا الصداقة:
05/12/2014


وبعد ذلك أخذ جمع من الرواد يجلسون الى مائدتنا. كانوا ثملين جدا ولطفاء كثيراً. ثمة فتاة خلاسية كانت أكثرهم مرحاً "خذني معك الى الإمارات. انهم يحبون المغربيات" ثم أخذت تنتحب. "هذه فتاة مثقفة" قال بادريس، "هي تشعر بالعار على المتاجرة بأجساد المغربيات في الخليج"
أيام الزّهْلَلَة
فصل من رواية جديدة للكاتبة هدية حسين
01/12/2014


هذه الليلة ستخرج الدفوف والكمانات والمزامير والطبلات من مكامنها، وسيحمل الصِبية الكراسي من محلات صالح للأفراح، وسيحلّق (كروان) من جديد، مُذكّراً بلياليه الفاتنة، ستبتهج النفوس وتزيل كربها مع العزف والغناء، إنه عرس المختار نفسه، الرجل الذي ترمل منذ سنين ولم يتزوج


أتسلّق وحدي بلا أظفار بلا حبالٍ رخوةٍ أبحر في سمومها، هجيرها، نسيمها باردةً، حارقةً، دافئة، عاتيةً، ساكنةً عصفتْ أم هدأتْ، سيّان عندي هي ركبي وأرجوحتي وبريدي الى من أحـنُّ
جسدان
وليد الشيخ
23/11/2014


لا يسعف الآن، سوى الكلام السافل، الذي تدربَ عليه لسانكِ ما تحمله المخيلةُ الدؤوبةُ في شقِ طرقٍ عصيةٍ نحو اللذةِ الموجعة، أسمع وجعاً يصحو في عينيك وأنت تحكين لي عن أفلام السكس التي تمر برأسك


يمتلك سعدي يوسف الموهبة الفذة التي تجعله على تماس متواصل بالحياة اليومية، فيتفاعل شعرياً مع كل ما يدور حوله. وهو صريح ومستقل كليّاً، ويعبر في أعماله الشعرية عما يــدور فـــي خلده، حاملاً على كتفيه كل أمجاد العراق وأحــــزانه، ويدرك في الوقت نفسه، الميراث الاستعماري في بلاده. إنه يقيم في قلمه وليس في هذا البلد أو ذاك، فيما اللغة العربية هي وسيلته ليحيا في هذا العالم
هاني سليمان
حُبٌ كدَبيب النَّمْل
14/11/2014
"أنا سهلٌ ممتنعٌ" هكذا قالت له ذاتَ لقاء. لم يكن يظن منذ لَحَظها أول مرة أنه سينجذب إليها، فهي من ناحية الشكل لا تملك الصفات الأنثوية التي تَلفتُه في المرأة. وعدا ذلك فهي تلبس الحجاب، وهو وضع قانوناً لنفسه في ما مضى بعدم الاقتراب من الفتيات المحجَّبات.
عدنان محسن
نصوص شعرية
08/11/2014
بلادي استوطنها المغول مرّة أخرى وعاد إليها أحفاد دول الخرفان كلّ شيء جاهز إذن سوى نقطة ضعف واحدة: أمام كلّ هذه القناني الفارغة الخمرة في رأسي تحوّل الوحوش من حولي إلى ملائكة والدمار إلى وليمة راقصة
آخِرُ سبتٍ
محمد ميلود غرافي
07/11/2014
كُنّا اثنينِ وثالثَنا البيرّةُ في مُنحَدَرِ الحمراءِ. وكانَ الليلُ بطولِ حَماقتِنا: أقصرَ ممّا كنّا نتوقّعُ. لم نكتبْ رُبْعَ قصيدتِنا تلكَ الليلةَ. لمْ أخدشْ سُرّتكِ المشنوقةَ بالقرطِ الفضّيِّ ولم أعبثْ بملابسكِ التحتيةِ. لكنّ الليلةَ كانتْ أقصرَ ممّا كُنا نتَوقّعُ والشارعَ يُنبِتُ قِططاً.السبتَ سأبْكي
سعدي يوسف
حارسِي الشخصيّ My Bodyguard
06/11/2014
أتشعرُ بالخوفِ؟ في مِثْلِ ما قد يرى النائمُ ، امتَدَّ غُصنٌ إليّ ومن ذلك الغصنِ، أبصرْتُ مَن يتدلّى .ليُعْلِنَ لي : أنا حارسُكَ ! الله !مَنْ أنتَ ؟قالَ : اطمَئِنَّ، أنا الآن حارسُكَ وأظلُّ إلى أبدِ الآبدينَ، أحرسُكَ
أصبحت مأذونًا شرعيًّا أذهب إلى حفلات الخطوبة والأعراس، وأجلس بين أهل العريس والعروس. أقوم بكتابة عقد النكاح وأطلبُ من العريس أن يضع يده بيد والد العروس الذي يقرّ بأن يُنكحه ابنته، ويعلن العريس قبوله بذلك، ثم أستأذنُ في الدخول إلى العروس لسماع رأيها
عدنان محسن
قصائد أخرى
17/12/2014


لكلّ منّا غار حراء جديد بلا عنكبوت يخفيه بنو كليب من أمامنا ومن خلفنا بنو جحش ولم يبق لنا من الدماء. ما يكفي لتوزيعه بين القبائل يبقى القاتل مجهول حتى يترك عنوانه
الى حبيبتي
ونيس المنتصر
14/12/2014


عملت بكل وسعي على حجب الضوء لكنك فتحت نافذتك لقمر ينتظرك في الكرسي المقابل آه! ليست اي آلة انه صوتك اجمل السيمفونيّات "صوتك وسط القلوب انا بعرفه. صوتك مليون كمانجه بيعزفوه" لا تغلقين الباب انا هنا المتجه نحوك، افتقدك واشتاق الى حروفك المكتظة بالرعشات
احساين بنزبير
شرائط، أو الماء كمشروع مهني
09/12/2014


في السخام غبرة الأثر؛ غير أنه، و لحسن الحظ، ثار ضد نفسه لـيصير كما هو. أي من صنف الذين يمططون( !ثم أخذ احتياطاته صحبة خباز نحيف، ليستدرك على سبورة ما تركته غيمة المياومة من لزوم. أف، لا شجاعة له
ناجي رحيم
ليست ذرائع
06/12/2014


ليس ترفا أن لا تستطيع النوم، ليست بطولة ألّا تهدأ وأن تشرب قنان من سموم، نعم سموم، ليست متعة، بالنسبة لي، أنا كائن محتار، حيرتي هي هذا العالم، أريد نبشه كي أفهم هذي الأحداث، دموع أمّهات، موت أطفال، ذبح بشر، ضغائن وأحقاد ليس بين البشر فقط وانما بين منظومات تسيّرنا
ثمان قصائد
سعد أبو غنّام
06/12/2014


سبعة أيام وانا أركب على ظهر صحراء تصلي في معبد العريّ / سبعة أيام والريح تصرخ بجنون تصفع وجه الارض بلا رحمة السماء لم تنبس ببنت شفة
يموت بسرعة
وفاء البوعيسى
03/12/2014


عش أمان يومك المعتاد ولا تقترف الحماقات حين تظن أنك منذورٌ للحرائق والتغيير. عش حياتك يوماً بيوم ولا تخاطر بهلاك سريع ولا تبخل على نفسك بحياة مطمئنة فأنت تستحق الحياة لوقت طويل رغم ما قاله نيرودا
الجمجمة
جاسم الياس
01/12/2014
كهلٌ في العشرين تغازلهُ سيِّدة ٌ شاحبة ُالطول ِ، تحملُ تابوتا ًمن خشبِ الأبنوس ِ، يهبط ُ فوق خمار ٍأسودَ مغموس ٍ في الزيتِ ، تناولهُ حفنةَ شعر ٍ شاخَ ، وبقايا ًمن صيفٍ مكتهل ٍ بالأشواقْ



صدرت للشاعر والكاتب العماني سيف الرحبي ترجمة سويدية لديوانه "الجندي الذي رأى الطائر في نومه" عن دار نشر الهمبرا التي يشرف عليها الناشر والمترجم اللبناني هشام بحري. وقد سبق لهذه الدار ان نشرت العديد من الاعمال الادبية العربية باللغة السويدية لنجيب محفوظ وأدونيس وصنع الله ابراهيم وغالب هلسا ومحمد شكري


أصدرت الكرمة للنشر أحدث دراسات حلمي النمنم بعنوان «سيد قطب: سيرة التحولات» فيتتبع فيه تطور سيد قطب وتحولاته العديدة: كان ناقدًا أدبيًّا واعدًا ثم انقلب على النقد. وكان ماسونيًّا متحمسًا في المحفل الماسوني الأكبر ويفخر بماسونيته ثم يصبح إسلاميًّا تكفيريًّا ورافضًا للآخرين


يفتتح أمين عاصمة عمان الكبرى عقل بلتاجي أمين عمان الكبرى يوم الثلاثاء (16 كانون الأول الجاري) معرض "وجوه مدينتي-2" للفنان هاني حوراني، في جاليري رؤى32 للفنون في العاصمة الاردنية عمان ويضم المعرض 25 عملاً فنياً عن مدينة عمان



إذا دخلت بيت هاتف الجنابي فستقبل قدميك العتبة
د. مؤيد عبد الستار
03/12/2014

يعد الشاعر هاتف الجنابي المقيم في بولندا منذ ثلاثة عقود احد اعمدة الثقافة المهاجرة، فهو الذي شيد مجده الشعري والادبي لا كشاعر فقط وانما كوسيط بين الثقافة البولندية والعربية، من خلال ترجماته الكثيرة ودراساته في الادبين العربي والبولندي


ميسّر كردي، بدوية بلا أقنعة
ليلى قصراني
03/12/2014

ميسّر كردي، رسامة وشاعرة أمريكية، عازفة ومصورة فوتوغرافية، مولودة لأم فرنسية إلا أنها ورثت نقاء بدويتها عن والدها الأردني المهاجر. هذه الشابة التي تبلغ الخامسة والعشرين من العمر، كتبت ديوان شعر حينما كانت في حالة من الصفاء الروحي. تكتب الشعر بطريقة غريبة وتستعين بالرسوم لتصل إلى ما تريد أن تقوله


في اليوم العالمي للّغة العربية، المصادف للثامن عشر من ديسمبر/كانون الأول من كل سنة، تبدو العودة إلى «الحرف العربي» ملحّة، وقد كرّست له مجلة «الدوحة» الثقافية، ملفًا خاصًا، حمل عنوان «الحرف العربي الجريح» جاء في مقدمته: «في هذا الملف، نفتح جراح الحرف العربي، كما نظلّ على أيامه السعيدة، وما يتخلّل هذه العملية من قضايا وإشكالات فنية وثقافية ونقدية


نونو جوديس، أحد الأسماء الشعرية الأكثر حضوراً وتأثيراً في المشهد الشعري المعاصر في بلاده وفي الشعرية الإنسانية، وذلك من خلال تجربته الشعرية الطليعية التي عرفت انطلاقتها مع بداية احتضار الديكتاتورية السالازارية وانبثاق لحظة جديدة في حياة البرتغال. شاعر متعدد الأساليب والتيمات دون أن يتنازل عن الاشتغال على مستوى أشكال وتقنيات الكتابة الشعرية


توفيت مساء يوم الأحد (30 نوفمبر، تشرين الثاني) في القاهرة، الروائية المصرية رضوى عاشور عن 68 عاماً بعد صراع مع المرض، وُلدت الكاتبة الراحلة في 26 أيار (مايو) 1946 في القاهرة ودرست الأدب الإنكليزي وحصلت على "الماجستير" في الأدب المقارن من جامعة القاهرة في العام 1972 ونالت "الدكتوراه" من جامعة ماساتشوستس في الولايات المتحدة في العام 1975


وفاء مليح
جمع المؤنث ورهان الثقافة
26/11/2014

إن المرأة كفاعلة جمعوية تتفانى في العطاء وعطاؤها دائما يتسم بالجدية وبالتميز، لأنها عانت الإقصاء والاضطهاد والعنف بكل مستواياته الجسدي والنفسي، ومازالت تعاني من كل هذا وإن بشكل مختلف، إن لم يكن الإقصاء فقلة الاعتبار وعدم الاعتراف بكفاءتها


بمناسبة انعقاد الدورة السابعة لمهرجان المسرح العربي الذي تنظمه الهية العربية للمسرح بتعاون مع وزارة الثقافة الذي تحتضنه العاصمة المغربية الرباط في الفترة الممتدة ما بين 10 و 16 يناير 2015، واحتفاء بمئوية المسرح المغربي، تعلن الهية العربية للمسرح عن تنظيم مسابقة لنشر عشرة نصوص مسرحية لكتاب مغاربة شباب.


المَوت في أرض حرة
مختارات من الشّعر الأفرو- أمريكيّ
17/11/2014

لقد وصل الشّعر الأفرو-أمريكيّ إلى قمّة حساسيّته في التّعامل مع موضوعاته الإشكاليّة المتعدّدة والتي فرضها تاريخ طويل بدأ بالعبوديّة، ومحاولات التحرر منها جسديًا وروحانيًا، وقد كان لشعر المرحلة الأخيرة (وحتّى اليوم) فضلٌ كبير في قطع شوط مع التّحرر، عبر تناول مواضيع شائكة كالجنس، وحريّة المرأة، والوحدة، ومأساة الإنسان الأسود المعاصر


صدرت عن دار كيكا للنشر في لندن، طبعة جديدة من رواية "فيلسوف الكرنتينة" للكاتب اليمني وجدي الأهدل. وجاء في كلمة الناشر في الغلاف الاخير من الكتاب ما يلي: تصور لنا رواية "فيلسوف الكرنتينة" الحياة اليومية التي يعيشها سكان مقبرة "زيمة" المحكومون من قبل الطاغية "القحطاني الكبير" الذي حوّل المدينة الى مقبرة يعيش فيها سكان "دوديون"


في عددها الثمانين، اختارت مجلة «نزوى» العُمانية أن تحتفي بالكاتبة والروائية الجزائرية آسيا جبار، وهي الكاتبة العربية والأفريقية الأولى التي تُصبح عضواً في الأكاديمية الفرنسية (2005) والملف هو من إعداد الكاتب والروائي الجزائري أمين الزاوي، وشارك فيه ثلاثون كاتباً ومترجماً وناقداً من الجزائر


تعتمد القصائد على فكرة النبوءة الفاسدة، أو النبوءات المضادة لمعناها المألوف، فهي نبوءات أرضيّة تقوم على المفارقات والخيبة والاحساس بالهزيمة، نبوءات لا تنتظر أنبياء، وإنّما هي رؤية الانسان المعاصر لعالَم يعيد صياغة مفاهيمه للمحسوسات واللامحسوسات على نحوٍ جديد، موغل في العصرية والعولمة


الآن ولى زمن الجدة وجلساتها وحل محلها زمن الشاشة الصغيرة والإنترنيت، فلم يعد للحكاية المروية نصيبا في حياتنا. عوضت وسائل الاتصال الحديثة الجدة والأم وأصبح التلفاز والحاسوب "الجدة" التي تحكي حكاياتها بطرق حديثة لا تعتمد على السمع فقط بل تشرك النظر أيضا


لا يوجد في التاريخ المصري منذ تأسيس الدولة قبل عام 3100 قبل الميلاد حاكم حمل لقب «فرعون» كان المصطلح يعني بيت الحكم، لا نقول القصر؛ فلم يهتم ملوك مصر القديمة بتشييد القصور، بل الصروح والمعابد والمدن والموانئ. كان أمنحتب الثالث بناء عظيما، ولم يكن ابنه أمنحتب الرابع في قامة أبيه



للقاص لؤي حمزة عبّاس صدرت مجموعة بعنوان (حامل المظلّة) عن دار ميزوبوتاميا في بغداد، بالتعاون مع الكتب خان في القاهرة، تضم سبعة وعشرين نصاً قصصياً في 207 صفحات، ومقدمة بعنوان (النسر والحكاية) تُعني بأجواء القصص وطبيعتها التخييلية


مصر كبيرة، وفي أسوأ أحوالها تبسط يديها ويتسع حضنها حتى لغير أبنائها، فيصيرون أكثر وفاء وانتماء. جرجي زيدان، مؤسس “الهلال” استوعبت مصر طاقته وموهبته في ظروف مشابهة لما تمر به الآن. في عام 1883 كانت مصر جريحة